بحث هذه المدونة الإلكترونية

الجمعة، 31 مارس، 2017

مثال بالقيود علي فروق العمله



التوجيه المحاسبي 
1 حينما يتم شراء بضاعه من الخارج بمبلغ 1000 دولار وكان سعر الدولار في تاريخ الشراء وليكن 1/٥/٢٠١٦ مبلغ 11 جنيه 
من ح/ المشتريات 
إلى ح / المورد الأجنبي 
( 100×١١ = 1100 جنيه ) 
2 لم يتم السداد حتى 31/١٢/٢٠١٦
كان سعر الدولار 12 جنيه ولم يتم السداد
من ح / فروق تقييم العمله
الي ح/ الموردين الأجنبي
( 12--11=1×١٠٠ =100 جنيه
وتقفل الفروق في حساب الأرباح والخسائر
3 تم استيراد آلات ومعدات بمبلغ 1000 دولار بموجب قرض من البنك كان سعر الدولار 10 جنيه
من ح/ الآلات والمعدات
الي ح / القروض طويله الأجل
( 1000×10000 = 10)
44 لو انخفض سعر الدولار فى الالتزام كان هناك أرباح فروق عمله ولو كان هناك مستحقات لكان هناك أرباح فروق عمله
5 فى الظروف العاديه نستخدم متوسط سعر العمله وفي ظروف التضخم الجامح نستخدم السعر الجارى
مع ملاحظه ماترتب علي ملحق معيار 13 من آثار محاسبيه وضريبيه
صباح مشرق بالامل

-
بالفرض انك مستورد رسائل حتى 30/٦ كان السعر مثلا 8 جنيه وفي شهر سبتمبر كان السعر مثلا 9 جنيه وفي شهر أكتوبر كان 10 جنيه ولنفرض أن هذه الأسعار هي سعر السوق الموازي في حين أن الأسعار الرسميه للبنك المركزى والتى أصدرتها المصلحه علي التوالي هي 7 جنيه و8 جنيه و9 جنيه
 إذا يتم المقارنه كلاتى

حتى 30/٦ = 7×115%وتقارن الناتج بمبلغ ال8 جنيه ويرد الفرق للوعاء
حتي سبتمبر 2016 
= 8×145% وتقارن الناتج ب8 جنيه
اكتوبر 2016
9 × 160% وتقارن ب10 جنيه ويرد الفرق للوعاء


منقول/
Onsy Kamal 
إرسال تعليق