بحث هذه المدونة الإلكترونية

السبت، 28 مايو 2016

الاحتيال والغش


الاحتيال والغش
أي عمل غير قانوني يتسم بالخداع أو بالاخفاء أو
بانتهاك الثقة وهذه الاعمال لا تعتمد على التهديد بالعنف أو بالقوة المادية ،
ترتكب عمليات الاحتيال من قبل الافراد أو المؤسسات للحصول على المال ،
الممتلكات أو لتجنب دفع مبالغ أو فقدان خدمات أو من أجل ضمان الحصول
على مزايا شخصية أو عينية
==============================
الاحتيال ممكن أن يعود بالنفع أو الضرر على المؤسسة
---------------------------------------------
أمثلة الاحتيال التي يمكن أن تكون مفيدة للمؤسسة :
.1 اجراء بيع أصول وهمية ، تحريفات الاصول.
.2 تقديم الرشاوي.
.3 التلاعب بتقييم الاصول والالتزامات والدخل.
.4 التلاعب باسعار التحويل
.5 التلاعب بمعاملات الاطراف ذوي العلاقة
.6 عدم تسجيل أو الافصاح عن بعض العمليات.
.7 المتاجرة بأنشطة غير مشروعة
.8 التهرب الضريبي
-------------------------------
أمثلة الاحتيال التي يمكن أن تكون غير مفيدة للمؤسسة :
.1 قبول الرشاوي
.2 تحويل الصفقات المربحة للمؤسسة الى موظف أو طرف خارجي.
.3 الاختلاس أو السرقة
.4 الاخفاء المتعمد أو تحريف الأحداث أو البيانات.
.5 دفع مطالبات الخدمات والبضائع التي لم يتم الحصول عليها
===============================
شروط ارتكاب الاحتيال
1- توفر الحافز أو الدافع
2-توفر الفرصة
3-القدرة على ترشيد السلوك او تبرير الاحتيال
--------------------------------
1- توفر الحافز أو الدافع
امثله:
1-ضغوطات الادارة لتحقيق الاهداف وبخلاف ذلك سوف يترتب عن ذلك
تخفيض الرواتب أو فقدان الوظيفة.
2- ضغوطات الاطراف الخارجية مثل الممولين
3-ضغوطات شخصية مثل أنماط حياة معينة ، مخدرات ، قمار ...
4-ضغوطات زيادة المكافآت على أساس الاداء
-----------------------------------
2-توفر الفرصة
1- ضعف نظام الرقابة الداخلية
2-امكانية الوصول الى السجلات أو الاصول
3-ضعف الاشراف
4-اعتقاد الشخص انه لن يتم اكتشافه
---------------------------------
3-القدرة على ترشيد السلوك او تبرير الاحتيال
1-اعتقاد الشخص انه لم يتعويضه مالي ا بشكل مناسب وبالتالي اعتبار السرقة ليس
سرقة وانما وسيلة اخرى للحصول على حقه.
2-اعتقاد الشخص انه لا يتم تقديره في مكان عمله
3-الحاجة الى المزيد من المال.
4-الشخص يعتقد بانه سوف يعيد تلك الاموال في المستقبل والموضوع بمثابة
قرض بدون فوائد
=====================================
اشهر_انواع_الاحتيال
1. سرقة وتزوير الطوابع
2. سرقة البضائع والأدوات واللوازم وغيرها من المعدات
3. سرقة كميات صغيرة من الأموال النقدية من خلال حذفها من السجلات
4. عدم تسجيل مبيعات البضائع وسرقة النقدية مقابلها
5.احتلاس الفائض من الأموال النقدية وعدم تسجيلها
6. تضخيم حساب المصروفات اوتحويل المبالغ المدفوعة مقدما للاستخدام الشخصي
7. اختلاس النقود من خلال تحويل المبالغ المقبوضة من تحصيلات الذمم المدينة بين العملاء
8. اختلاس المدفوعات على حسابات العملاء وإصدار اتصالات على أوراق غير رسمية
9. اختلاس الحسابات وسرقة المبالغ الموجودة في هذه الحسابات وشحنها خارج الشركة وعدم الإبلاغ عنها
10.شحن المبالغ الموجودة في حسابات العملاء مع الأموال المنهوبة
11. إصدار سقوف الائتمان لمطالبات وعوائد العملاء الوهمية
12. عدم إيداع الودائع المصرفية اليومية
13. تغيير تواريخ إيداع المبالغ النقدية لتغطية السرقة
14. إيداع الودائع بشكل تجميعي لهدف محاولة استكمالها قبل نهاية الشهر
15. تحميل الرواتب بمبالغ وهمية إضافية
16. تحميل رواتب العمال بشكل يتجاوز الخدمات الفعلية
17. سرقة الأجور التي لم يطالب بها أحد
18. إتلاف وتغيير إشعارات البيع النقدي وجمع النقدية المترتبة عليها
19 . سرقة المبالغ النقدية المترتبة على المبيعات باستخدام حسابات وهمية كاذبة
20. تسجيل الخصومات النقدية غير المبررة
21. زيادة مبالغ قسائم المطالبات التي تسدد من صندوق المصروفات النثرية
22. استخدام ايصالات المصروفات الشخصية لتعزيز العناصر المدفوعة الوهمية
23. استخدام نسخ من القسائم الأصلية المستخدمة سابقا .او استخدام قسيمة موافق عليها بشكل صحيح من العام السابق مع تغيير التاريخ
24. دفع فواتير مزورة
25. زيادة مبالغ فواتير الموردين من خلال التواطؤ
26. شحن المشتريات الشخصية للمنظمة من خلال إساءة استخدام أوامر الشراء
27. سرقة مبالغ فواتير البضائع ونقلها الی حسابات وهمية
28. شحن البضاعة المسروقة لمنزل لموظف أو أحد أقاربه
29. تزوير بيانات المخزون لتغطية السرقات
30. اختلاس الشيكات المستحقة للمنظمة أو للموردين
31. إصدار الشركات المصرفية لتتوافق مع الشركات الوهمية
32. إعداد ورقة دفتر الأستاذ بشكل وهمي
33. إعداد بيانات خاطئة من المقبوضات النقدية
34. عدم الترحيل الصحيح للحسابات الرقابية والتفصيلية
35. بيع المواد التالفة والخردة واختلاس قيمتها
36. تزوير وسرقة الأرقام السرية ومفاتيح الأبواب
37. إنشاء أرصدة الائتمان الوهمية على الدفاتر المحاسبية وتحويلها إلى نقد
38. تزوير وثائق الشحن من خلال التواطؤ مع الناقل
39. الحصول على شيكات على بياض وتزوير التوقيع.
40. السماح بامتيازات خاصة للعملاء
41. إرساء الأعمال على موردين مختارين مقابل رشاوى. ........
خلاصة الاحتيال ای شی غير أخلاقي يتسم بالخداع أو الاخفاء أو انتهاك الثقة ولا يعتمد ذلك على التهديد بالعنف أو القوة البدنية ويرتكب للحصول على الأموال أو الأصول أو تجنب دفع أموال أو فقدان خدمات أو ضمان الحصول على من منفعة شخصية أو عينية مثل تزوير القوائم المالية، اختلاس الاصول، الفساد، الرشاوى والخ. ...
منقول Moustafa Gamal

الأربعاء، 18 مايو 2016

تحديد مكونات مخزون اخر المده وتاثير الاخطاء علي القوائم





الاساس في تحديد مكونات مخزون اخر المده 
إن الأساس في تحديد مكونات بضاعة آخر المدة هي ملكية هذه المكونات بغض النظر عن أماكن وجودها، وبما يفيد أن بضاعة آخر المدة قد تتضمن بضاعة مملوكة للمنشأة لكنها لا توجد في مستودعاتها مثل البضاعة الموجودة لدى وكلاء البيع لبيعها لصالح المنشأة والتي تسمى بضاعة الأمانة. وبنفس الوقت فقد يكون هناك بضائع موجودة لدى المنشأة ولا تدرج ضمن بضاعة آخر المدة نظرا لعدم ملكية المنشأة لهذه البضائع مثل البضاعة المباعة لأحد العملاء ولكنه لم يستلمها بعد أي لا زالت في مستودعات المنشأة حتى نهاية الفترة المالية.
 وبناء اً على ما سبق فإن مخزون آخر المدة يتضمن ما يلي:
1- البضاعه التي تمتلكها الشركه في مستودعاتها 
2-البضاعه المودعه برسم البيع لدي وكلاء البيع فهي تسجل لدينا مخزون ولديهم بضاعه امانة لا تدخل ضمن مخزونهم رغم وجودها في مستودعاتهم حيث انهم لا يملكونها .

3-البضاعه  في الطريق  وهي البضاعه التي تكون في طريقها للمخازن مثلا من الجمارك  في تاريخ التقرير عن المخزون ولكن تتحدد علي حسب شروط الاتفاق بين البائع والمشتري
 بافتراض لديك مخزون 20000 وحده بالاضافه بضائع في الطريق كالاتي :-

1- مبيعات 1500 وحده في 31-12-2016 والاتفاق التسليم محل المشتري فالملكية وجميع مخاطر السلعه لم تنتقل بعد للمشتري لانه لم يستلمها بعد فتعد وقتها في مخزون البائع 
2-مشتريات 2500 وحده تم شحنها والاتفاق التسليم محل البائع بالتالي انتقلت الملكية عند خروجها من مخازن البائع فتسجل لدينا مخزون .
بالتالي الخطا في تسجيل البضاعه في المخزون يخفض المخزون (1500+2500) وحده 
وعلي ماسبق نكتشف ان المخزون اذا لم يتم تحديده بدقه فانه  يؤثرعلي حقيقة نتائج القوائم المالية مما يستغله بعض المديرين لاغراض خاصه مضلله
وبكل بساطه من المعادلة التاليه يمكن تحديد اثر الخطا
مخزون اول + المشتريات -مخزون اخر = تكلفة البضاعه المباعه
فاذا انخفض انخفض مخزون اول فان تكلفه البضاعه تكون مخفضة
واذا كان مخزون اخر مخفضا فان تكلفه البضاعه المباعه تكون مضخمه
وللتفصيل 

وحيث ان مخزون اخر الفتره الحاليه هو مخزون اول الفتره القادمة فان الخطا في مخزون اخر يمتد اثره للفتره التالية فقط اذا تم تحديد المخزون للسنه التالية بشكل صحيح  مثلا في 2011 تم تقدير مخزون اخر بالزياده مما ادي الي تخفيض  تكلفه البضاعه المباعه ومن ثم  زيادة ارباح عام 2011 ولكن في 2012 مخزون اول مضخم بالخطا المرحل فان ذلك يؤدي الي تضخم تكلفه البضاعه المباعه في 2012 وبالتالي انخفاض الارباح في 2012 بمقدار الزياده الخطا للعام السابق  بالتالي فان الاخطاء معوضه لبعضها للسنتين .
-------------------------------------

لمحات عن الرقابه الداخليه في صور




المصدر/ مبادئ المحاسبة (كيسو)

الاثنين، 16 مايو 2016

هل الاهلاكات حجز للنقدية او تكون احتياطي لشراء اصول جديده ؟



من المغالطات المرتبطة بالاهلاك انه يوفر الاعتمادات اللازمة لاحلال الاصول الثابته فالاهلاك يتشابه مع اي مصروف اخر في انه يخفض صافي الدخل ولكنه يختلف عن المصروفات في انه لا يتضمن تدفقات نقدية خارجه بل هو تسوية لاستنفاذ تكلفة الاصل علي سنوات عمره الانتاجي بدلا من استنفاذها في سنة شراؤة بسبب مبدا المقابله 




نجد بالنظر الي بند الاجمالي ان بند الاهلاك هو مجرد توزيع لتكلفة الاصل علي عدد سنوات عمره وليس حجزا لنقدية وبالتالي فان مجمع اهلاك الاصول ليس الا حساب مقابل للاصول وليس له اي علاقه بالالتزامات او احتياطيات النقدية .

------------------------------------------------------------------------------------------------------------------