بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأربعاء، 25 نوفمبر 2015

طرق طبخ القوائم المالية



هناك ضغوط قوية على الشركات المدرجة لتحسين أدائها باستمرار، والإعلان بنهاية كل فصل عن نتائج مالية تتجاوز أرقامها التوقعات وتتفوق على نتائج الفصول السابقة، إلا أن هذه الضغوط تؤدي أحيانا إلى ارتكاب الشركة بعض التجاوزات المحاسبية بهدف تحسين نتائجها المالية، وغالبا تأتي هذه التجاوزات بصور يصعب اكتشافها من قبل مراجع الحسابات أو من خلال استخدام بعض الأساليب الواقعة خارج اختصاص مراجع الحسابات والمهام المناطة به. وبالطبع فإنه من الصعب على المستثمر العادي وأكثر المحللين الماليين قراءة البيانات المالية بدقة ومقارنتها بالنتائج المالية السابقة للشركة وكذلك مقارنتها بالنتائج المالية للشركات الأخرى المماثلة، لذا يحدث أن تقوم بعض الشركات "بطبخ" بياناتها المالية بشكل معين، أحيانا نظامي وأحيانا أخرى بشكل غير نظامي، وذلك من أجل تحسين صورتها أمام المساهمين وكل الأطراف المعنية.
يؤخذ على أسلوب إعلان النتائج المالية بنهاية كل فصل في أنه يدفع بمديري الشركات إلى التركيز على المدى القصير واللهث خلف إصدار نتائج متميزة من فصل لآخر، بينما في الماضي حين كانت معظم الشركات حول العالم لا تنشر بيانات فصلية، كانت هذه النزعة أقل حدة. هذا التركيز على إظهار نتائج متميزة يؤدي إلى التلاعب بأرقام المبيعات والتكاليف وبعض بنود قائمتي المركز المالي والتدفقات النقدية.
قد يبدو أن التلاعب بأرقام المبيعات أمر بالغ الصعوبة، إلا إن لجأت الشركة إلى الاحتيال الفج بتزييف حجم مبيعاتها، غير أن هذا نادر الحدوث. بدلا من ذلك، تلجأ بعض الشركات إلى أسلوب تسجيل المبيعات قبل استحقاقها، في مخالفة لمبدأ الاستحقاق المحاسبي ومبدأ المزاوجة بين الإيرادات والتكاليف. يحدث ذلك أحيانا بسبب الضغوط على رجال المبيعات الذين عليهم تحقيق حصة معينة من المبيعات بنهاية كل فصل مالي، فيتم تسجيل مبيعات لسلعة أو خدمة لم يستلمها العميل بعد، وربما لم يتم توقيع عقدها مع العميل. أو أن تسجل إيرادات عقد يمتد لعدة سنوات في نتائج العام الحالي، لا أن توزع الإيرادات على السنوات بحسب استحقاق كل عام. كما أن أحيانا بنهاية العام يكون هناك تساهل في شروط البيع وملاءة المشتري، فترتفع المبيعات وينتفخ بند الحسابات المدينة في قائمة المركز المالي دون وجود أسس محاسبية سليمة. كما أن لدى الشركة الحرية في تحديد نسبة الحسابات المشكوك في سدادها، فإن كانت المبيعات غير مشجعة، تلجأ الشركة لخفض مبلغ الحسابات المشكوك في تحصيلها من أجل رفع قيمة صافي الأرباح.
معظم المستثمرين يركزون على الأرباح التشغيلية، كونها تعطي انطباعاً دقيقاً لتفوق الشركة في مجال عملها، لذا تقوم بعض الشركات بتحسين صورة الأرباح التشغيلية بتسجيل إيرادات غير متكررة أو غير تشغيلية على أنها تشغيلية. على سبيل المثال قد يتم تسجيل قيمة بيع بعض الأصول أو الممتلكات من ضمن الإيرادات، بدلا من تضمينها في بند آخر بعيدا عن الأرباح التشغيلية، أو أن يتم تسجيل أرباح استثمارات عامة ليست من ضمن صلب عمل الشركة على أنها إيرادات مستحقة.
تحسين الأرباح يتم إما من خلال رفع حجم المبيعات أو خفض حجم التكاليف، وهذا ما تقوم به بعض الشركات. على سبيل المثال من الممكن تغيير طريقة إطفاء الأصول (أو استهلاكها) من طريقة توزيع التكلفة بالتساوي على عدد السنين، إلى طريقة أخرى تقسم فيها التكلفة بشكل يخفض من تكاليف السنوات الأولى، فتظهر الأرباح بشكل أفضل. وبالرغم من أن للشركة الخيار في تحديد طريقة الاستهلاك المناسبة، إلا أن تغيير الطريقة من حين لآخر يعد من الأساليب التي تستوجب حذر المحلل أو المتابع. أما تكلفة البضاعة المباعة فيمكن التلاعب بها بعدة طرق، أبرزها اعتماد التكلفة الأقل عندما تتفاوت تكاليف البضاعة على الشركة؛ بمعنى أنه قد تم شراء وحدات من البضاعة المباعة بأسعار مختلفة طيلة العام، فيمكن اختيار التكلفة الأقل إذا كان الهدف رفع حجم الأرباح التشغيلية، وترك البضاعة المشتراة بأسعار عالية لوقت آخر. كما أن في الإمكان إخفاء بعض التكاليف بصورة شبه نظامية، وذلك باستخدام أسلوب إطفاء التكلفة على عدة سنوات، الذي يستخدم مع الأجهزة والمعدات، التي تستخدم في صلب عمل الشركة وتستمر في الخدمة لعدة سنوات، بدلاً من احتساب التكلفة كاملة وتسجيلها في الفصل الحالي كما ينبغي. هذه الطبخة قد تؤدي إلى نتائج فورية مميزة، فبدلاً من تسجيل تكاليف بقيمة 100 مليون ريال في هذا العام، يتم تسجيل عشرة ملايين ريال في كل عام، فترتفع الأرباح الصافية بشكل جيد.
إضافة إلى التلاعب بالإيرادات والتكاليف، هناك طرق أخرى أكثر صعوبة وأكبر تأثيرا في النتائج المالية، وهي التلاعب بالأصول والخصوم خارج الميزانية. هناك عدة أساليب مالية يمكن من خلالها للشركة الدخول في تعاقدات كبيرة والتزامات تمتد لعدة سنوات، أو الحصول على أصول كبيرة، جميعها دون إرباك لمركزها المالي. على سبيل المثال، يمكن الاستفادة من بعض الحلول التأجيرية التي تتيح للشركة الحصول على أجهزة وممتلكات دون تسجيلها من ضمن أصولها ولا تسجيل أية مديونية نتيجة اقتنائها، بل بمعاملتها كعقد إيجار تشغيلي، وذلك بتسجيل تكلفة الإيجار الدورية، والاستفادة من الاختلاف المحاسبي بين هذه الطريقة وطريقة عقد الإيجار الرأسمالي الذي يظهر في قائمة المركز المالي.
أما التلاعب ببند الشهرة فهو من أهم الحيل المحاسبية، والفكرة هنا أن الشركة تقوم بتسجيل مبلغ معين مساو للقيمة الإضافية للسعر العادل لأي شركة تم الاستحواذ عليها. على سبيل المثال، لو أنه تم الاستحواذ على شركة قيمتها المحاسبية العادلة 500 مليون ريال، وتم ذلك بدفع 800 مليون ريال، فيجب عندئذ تسجيل مبلغ 300 مليون ريال في بند الشهرة. المشكلة هنا أن هذا المبلغ يبقى بهذا الشكل لسنوات طويلة، حتى إن تعثرت الشركة المستحوذ عليها أو انخفضت قيمتها وفائدتها للشركة. من المفترض أن تكون هناك مراجعة سنوية لبند الشهرة وخفض قيمته حسب الظروف، مع تسجيل مبلغ الانخفاض في قائمة الدخل، ما ينتج عنه تأثير مباشر في صافي الأرباح. غير أن شركات كثيرة، بغياب المساءلة اللازمة، تترك هذا البند وشأنه لسنوات طويلة.
طرق التلاعب بالبيانات المالية كثيرة جدا، بعضها نظامية إلى حد ما، وبعضها مخالفة للأعراف المحاسبية، هدفها في نهاية الأمر تحسين صورة الشركة أمام الأطراف المعنية، من مساهمين ومؤسسات مالية وجهات رقابية. هذه التلاعبات تأتي بسبب الضغوط على الشركة والتركيز على النتائج الفصلية، وكذلك بسبب كون الشركات المدرجة في الأسواق المالية تتأثر قيمتها بشكل يومي نتيجة تغير سعرها في السوق.
*نقلاً عن صحيفة "الاقتصادية" السعودية.

السبت، 14 نوفمبر 2015

مثال عملي علي الانحرافات

اتفق مقاول على تحريك التربة لعمل سد ترابى بمبلغ إجمالى١٠٥٠٠٠ جنيه وذلك لتحريك ٣٠٠٠٠٠ متر مكعب من التربة ٠ وقدم العطاء على أساس أنه سيستخدم مكشطة بثلاثة إطارات من المطاط، معدل الناتج لكل مكشطة ١٠٠ متر مكعب فى الساعة ٠ عند تقديم العطاء قدر أن ٥% من العطاء كربح، ٥% للأعباء المتغيرة، ١٠ % للأعباء الثابتة، ولكن نظراً لظروف الشتاء فإنه من المقدر ألا يحرك أكثر من ٢٤٠٠٠٠ مترمكعب نظراً لظروف الطقس السيئة والساعات المستخدمة فعلاً ٢٠٠٠ساعة/ آلة، وتكلفة الأعباء الفعلية ١٢٠٠٠ جنيه ٠
المطلوب: حساب الانحراف الإجمالى للأعباء وتحليله إلى الانحرافات الفرعية
---------


-----------
العطاء ب105000
قال ان 5% ربح =5250
وقال 5% اعباء متغيره =5250
و 10% اعباء ثابته =10500
وباقي النسبه تكاليف مباشره80%= 84000
باجمالي 105000
--------
الساعات المعيارية للانتاج المعياري =300000م/100 م=3000 ساعه
الساعات المعيارية للانتاج الفعلي=240000/100 =2400 ساعه
الساعات المستخدمه الفعليه=2000 ساعه
معدل التحميل الثابت المعياري=10500 ريال/3000 ساعه=3.5 ريال/الساعه
معدل التحميل المتغير المعياري =5250/ 3000=1.75 ريال/الساعه
المعدل الشامل=1.75+3.5=5.25 ريال/الساعه
الانحراف الكلي= الاعباء الفعليه -الاعباء المحملة
الانحراف الكلي=12000-(5.25*2400)=600 ريال
ويكم تحليل الانحراف الكلي الي انحرافات فرعيه وهي :-
انحراف الموازنة =12000-((2000 ساعه*1.75)+10500))=2000
انحراف الكفاءه=(2400-2000)*1.75=700
انحراف الحجم =10500-(2400*3.5) =(2100)
وبجمع الثلاث انحرافات =600= الانحراف الكلي
------------------

الخميس، 12 نوفمبر 2015

التكاليف والمصروفات التى لم يجر العرف على إثباتها بمستندات

التكاليف والمصروفات التى لم يجر العرف على إثباتها بمستندات

استثنى المشرع التكاليف والمصرفات التى لم يجر العرف على اثباتها بالمستندات من شرط أن تكون مؤيدة بالمستندات مثل المصرفات النثرية والإكراميات اللازمة للنشاط وغيرها من المصرفات ذات الطبيعة المماثلة ، ويشترط ألا تزيد المصرفات التى لم يجر العرف على إثباتها بمستندات على 7% من إجمالى المصرفات العمومية والإدارية المؤيدة بمستندات .
" يقصد بالتكاليف والمصروفات التى لم يجر العرف على إثباتها بمستندات فى تطبيق أحكام البند 2 من المادة 22 من القانون التكاليف والمصروفات التى يتعذر إثباتها بمستندات نظراً لطبيعتها وتتوافر بالنسبة لها أذون صرف داخلية أو بيانات أسعار ومنها :
- مصرفات الانتقالات الداخلية .
- مصرفات البوفية للضيافة الداخلية لعملاء المنشأة .
- مصرفات النظافة .
- الدمغات العادية والنقابية اللازمة لتسيير أعمال المنشأة . 
- مصرفات الصيانة العادية .
- الجرائد والمجلات اليومية والأسبوعية والشهرية إذا كانت تستلزمها طبيعة المهنة أو النشاط .

الأربعاء، 11 نوفمبر 2015

المصروفات (الاستاذ/ رفيق هاشم)

المصــروفــــات

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .... نبذه مختصره عن المصروفات ..
اهم حاجه فى المذكره دى انك تفهم يعنى ايه مصروف و يعنى ايه تكلفه وحقيقه مش عارف ابداء منين بس تعالى نقسم المصروفات كده :
 خلينى اقول ان المصروف ده مبلغ انا بدفعه علشان يساعدنى فى الشغل ( مصروفات عموميه واداريه ) او يساعدنى فى الانتاج ( لو مصروفات تشغيليه )
مثلا عندى فى الاداره فى ايجار وكهرباء ورواتب و مصاريف بوفيه و تليفونات ومواصلات الخ الخ الخ
كل ده مفيش من وراه مصلحه ولا فلوس داخله ولكنه بيساعد فى العمل ..
ازاى يعنى يا بيه ؟؟
يعنى من غير الايجار مش هنلاقى حته نقعد فيها بس هتلاقى المصنع شغال وبينتج ..
ولو عندى مكتب بس من غير الكهرباء مش هعرف اشتغل برضو ..,,
وانا قاعد شغال محتاج اشرب قهوه و اجيب ورق اطبع عليه وبلابلابلا
يبقى عندى هنا فى مصروف لا يتولد عنه ايراد ولكنه مهم للمساعده فى توليد الايراد ..
تعالى نقول تانى ان فى مصروف بقا بيتولد منه الايراد ..... حد يسالنى ازاى ؟؟
اقولك يا برنس لو انا شغال فى مصنع اثاث مثلا ... وبشترى خشب كتير علشان اصنع اوض نوم وخلافه
هنا بقا الخشب ده مصروف بس تشغيلى وبيساعد او بيتولد عنه ايراد بصوره مباشره فلولا وجود الخشب لا يوجد منتج .. وكذلك العمال مصروف ومباشر ومن غيره مش هيكون فى انتاج ...
الخلاصه :
عندى مصروف عمومى ( لايتولد عنه الايراد ولكنه ضرورى للعمل )
عندى مصروف تشغيلى ( يتولد عنه الايراد ومن غيره لا يوجد عمل 9 .,,
تعالى نقول برضو ان عندى المصروف ده ممكن يتقسم الى مصروف ايرادى ومصروف راس مالى :
المصروف الايرادى هو اللى بيصرف على حاجه خلال السنه الماليه ولا يمتد لسنه اخرى وبيكون مقابل ليه سلعه او خدمه .. زى فاتوره الكهرباء او الخشب اللى صنعت منه اوضة نوم وبعتها السنادى وخلافه .
يعنى حاجه انا بصرفهاللانتاج او لمساعده الانتاج ( مصروف بقا عمومى او تشغيلى )
المصروف ده بطبيعته مدينه .. وكل ما اصرف حاجه هقول من ح / المصروف
مثلا ايجار او رواتب ( عموميه واداريه ) او اسمنت وحديد ( مصروفات تشغيليه )
من مذكورين
 ح / م عموميه
-         ايجار
-         رواتب
ح / م عمليات ( تشغليه ) مشروع ××
-         حديد
-         اسمنت
الى ح / البنك او الصندوق او المورد ,,,, وخلافه
شفت فى كل الحالات عند الانشاء او الاثبات بيكون مدين --- بس برضو ممكن يطلع دائن ...
ازاى ..,, لما اخفضه او اعكسه وتعالى نشوف مثال ..
ان ادفعت ايجار لمده 6 شهور وقلت ب 60 الف  فى شهر 10/2015
60 من ح / م عموميه - الايجار
   60 الى ح / البنك
واخر السنه اكتشفت ان فى 3 شهور تخص السنه الجايه يبقى هقلل المصروف ده و اعمله دائن
30 من ح / م مقدم – ايجار
30 الى  ح / م عموميه – الايجار
شفت يا حاج .. ادى المصروف اللى طبيعته مدينه اتقلب وبقى دائن ...
ومثلا الراجل اللى اخد المرتب من شويه ده اكتشفنا انه كان واخد الاوفر تايم ومتسجل لوحده بقيمه 500 جنيه .. وكان متسجل فى قيد لوحده .. يبقى نخفضه وناخد ال 500 منه نعكس القيد ب 500 جنيه
500 من ح / الصندوق
  500  الى ح / م عموميه – رواتب واجور
نفس القصه دى تنطبق على المصروفات التشغيليه – الى هى مصروفات العمليات .. لما نحب نخفض مصروفات العمليات لانى رجعت شويه اسمنت للمود ب 5 الاف نعكس القيد
5 من  ح /المورد
5 الى ح / م العمليات – مشروع ××
-         اسمنت
او مثلا حولت شويه حديد من موقع الى موقع يبقى اخفض من اللى نقص و اعلى على اللى زاد بنفس القيمه كالاتى :
من ح / م عمليات مشروع أأأأأأأ
-         حديد
الى ح / م عمليات مشروع ××× ( ده اللى نقص )
-         حديد
شفت بقا اهو برضو المصروف الى طبيعته مدين اتقلب وبقى دائن ...
تقدر تطبق القصه دى على حاجات كتيرررر بس المبداء واحد ..
عندى كمان مصروف عمومى يتقلب ويبقى م عمليات .. ازاى ؟؟
عندى كراسه شروط اشتريتها لمشروع ب 50 الف وهقول
50 من ح / م عموميه
50 الى ح البنك
شاءت الظروف والمشروع ده رسى علينا ...
هنقلب المصروف العمومى ( نقفله ) ونحمله على م المشروع كده
50 من ح / م عمليات – مشروع الفس س س س
50 الى ح / م عموميه – كراسه شروط
ونفس الكلام بالنسبه لمصروفات خطاب الشمان الابتدائى وخلافه ,,,
المصروفات طبيعتها مدينه طول ما هى بتزيد . وتقلب عكس الطبيعه وتكون دائنه اذا نقصت او خفضت

اما المصروف الراسمالى ف ده مصروف انا برسمله .. يعنى ايه ؟؟
يعنى مصروف انا صرفته النهارده بس اثره يمتد لعدة سنوات قادمه ... هوبااااااااا
المثال الشهير اوى عمره الات او سياره بس ليه شروط لازم تتحقق علشان اقدر اعتبره مصروف راسمالى ولو لم تتوافر الشروط يبقى مصروف ايرادى ....
طب ايه هى الشروط ؟؟ قالك يا حاج لازم اولا يمتد لعده سنوات ... طب ليه ؟؟ وازاى ؟؟
ليهده -  لانه بيصرف مثلا على الات ويؤدى الى اطاله عمرها الانتاجى او تحسين الانتاج
مثلا عندى اله خلاص قربت تبقى خرده وبتنتج 100 وحده فى اليوم ... تمن الاله دى 100 الف
انا بقا صرفت عليها 40 الف مما ادى الى زياده الانتاجيه وبقت 180 وحده فى اليوم
او ان كان المفروض تتخرد بعد 4 شهور و بعد ما ظبطها بقت هتستمر لمده 3 سنين قادمه
او ان المنتج بعد ما كانت جودته 40% وانا عملت تحسينات على الاله بقى جودته 80% مثلا
القيمه 40 الف دى مش مصروف لانه اطال عمره الاصل الى عندى او حسن انتاجيته او جودته وخلافه
لما نيجى نثبت المصروف ده هنقول عليه مصروفا راس مالى وبيدخل ضمن تكلفه الاصل ..
40 من ح / الاصول
-         الات ومعدات ( الاصل رقم ××÷÷×× )
40 الى ح / البنك او ,,,,,
ودى يا برنس بتظهر عندنا فى ايضاح الاصول اخر السنه فى حته كده اسمها اضافات .
يعنى قيمه الاصل الدفتريه ب 100 الف و عملنا اضافات ( تحسينات ) ب 40 الف يبقى قيمته الجديده ب 140 الف  - و الجدير بالذكر ان ال 40 دى بتهلك زيها زى االاصل تماما عادى .....
حد فهم حاجه ؟؟ يبقى عندى مصروف راسمالى ومش بيخصم من قائمه الدخل زى المصروف الايرادى وانما بيدخل فى الميزانيه مع الاصول الثابته ...,,,,,, تعالى نكمل ..
تعالة نقول ونزيد ونقول يعنى ايه نفقه ؟؟؟
قالك النفقه دى زى المصروف – وجهان لعمله واحده ..
بمعنى انى عندى نفقه ايراديه زى اللى قلنا عليها مثلا صيانه اله وبنزين ومصروف رواتب عمال الانتاج وحاجات كده كتيرررررر
ونفق ايراديه مؤجله .. كانى مثلا عملت حاجه تمتد للعام الحالى وجزء منها للعام المقبل زى بوليصه تامين المصنع ضد الحريق وانا دفعتها فى شهر 6 السنادى وتنتهى السنه الجايه ..
يبقى نصها ايردا ىونصها مؤجل ..
طب ايه التكلفه  ؟؟؟
التكلفه دى يا محترم هى التضحيه بمبلغ محدد من المال لاجل الحصول على خدمه او سلعه
يعنى التكلفه دى يمكن تكون م شحن بضاعه او م تسويق او اشتريت عربيه جديده J
طب والخساره ؟؟ الخساره دى مبلغ من المال صرف دون الحصول على مقابل
يعنى خسرت شويه فلوس .
زى ما اكون واخد شغلانه اشطب حمام بيت زبون و جبت مرايه للحمام ... وهووووب اتكسرت هى والقاعده قبل ما اركبهم ..او اتسرقو .. او اتحرقو او اتشنقو ..,,
يبقى دى خساره صريحه J
وعندنا خسائر راسماليه .. ودى لو بعت اصل باقل من قيمته ومجمع اهلاكه .. مثلا :
الاصل اشترتيه ب 100 الف و اهلكته لمده سنتين ب 50 الف . يبقى الصافى 50 الف .
بس بيعته ب 30 الف وكده اكون خسرت ( خسائر راسماليه ) 20 الف... تمام يا اخويا ؟؟
...................................................................................................................
-  المصروفات : وهى الاعباء التى تتكبدها المنشاه فى سبيل تحقيق الايراد وتقسم الى :
1.    مصروفات عموميه واداريه : وهذا اللفظ موجود فى كل المنشات مهما اختلف النشاط وهى مثل ,, الرواتب الايجار والصيانه والضيافه والادوات المكتبيه وم نقل والكهرباء والمياه والهاتف ,,,,,, .
2.    مصروفات التسويق: ودى لا توجد فى كل الشركات فلا توجد فى شركات مقاولات الانشاءات لان حجمها لا يكون كبير وطبقا للاهميه النسبيه احنا بنفتح حساب للحاجات المهمه اوى وبتكرر ومبالغها كبيره بينما نجدها فى شركات الاغذيه لان عندها مندوبين تسويق وبيع وسيارات كتير وما الى ذلك .
3.    مصروفات التشغيل: ودى مصاريف الانتاج – يعنى فى المصانع هتلاقى م تشيغل وبسجل فيه كل اللى بصرفه حتى اتمام الانتاج – او مصاريف العمليات – هتلاقيها فى المقاولات – و المصاريف دى بتكون كبيره و كتيره ومتكرره و بيكون ليها الاهميه القصوى فى المتابعه والتحكم وده هنشوفو فى كتب التكاليف و المقاولات للعبد الفقير ...  .
4.    م التمويليه :  ودى بتختص بالتمويل والقروض وفوائدها وما الى ذلك وتلاقيها لو انت بتاخد قروض من البنك او بتجيب حاجات بالتقسيط وعاوز تعرف بتدفع اد ايه طول السنه ,,,,
5.    مصروفات اخرى : وهى مصروفات لا تتكرر بصوره مستمره وقليله المقدار والتكرر مثل تاجير صاله فى ارض المعارض ودى مره كل 4 او 5 سنين او,,,, .
J والجدير بالذكر ان المحاسب هوا اللى بيحط اسماء المصروفات دى وبيحدد طبيعتها وفقا لما يتناسب مع طبيعه الشغل واهميه هذه المصروفات وهو المبتكر فى الاسلوب ولا يجب ان يقف فهمه او ادراكه على حد معين بل يجب عليه البحث ولا يضع اى حساب لا يعلمه فى ح / م . اخرى لانه وقتها سيكون قاصر الفكر قليل الفهم بل يجب ان يبحث الى ان يجد اسم الحساب المناسب للعنصر الذى يبحث عنه .
J كما انه لابد من التنويه ان هناك نوعين من المصروفات هما ؛
1.    المصروف الايرادى : وهو المصروف المتعلق بالايراد اى الذى ينتج عن صرفه تحقق ايراد من نشاط المنشاه العادى مثل مصروف الصيانه للالات فهو مرتبط ارتباط وثيق بالانتاج لاننا لو لم نشحم ونصين الاله لما انتجت اصلا واصبحت باله عديمه الفائده وكذلك الهاتف او الكهرباء او المواصلات او ,,,,,,, عده بنود بلمعظمها تعتبر مصروف ايرادى وده بيقفل مع حسابات اخر السنه .
2.    المصروف الراسمالى : وهو مصروف يتسم بطابع خاص وغير متكرر وكبير القيمه مثل احداث تغيير فى ماكينه يكون من شانه اطاله عمرها الانتاجى وهنا يضاف هذا المصروف على حساب الاصل ويهلك معاها ولا يقفل فى اخر السنه ,, مثلا ماكينه بدلنا جزء فيها ب 5000 ج وتسبب فى زياده الانتاج فليس من العدل ان يكون مصروف ايرادى بل راسمالى ويضاف الى الاصل .

ياريت نكون فهمنا يعنى ايه مصروف بشتى انواعه وكيفيه معالجته المحاسبيه .
واللى عاوز يسال او يستفسرفى اى حاجه انا تحت الامر دائما ....
ياريت كمان نبص على كتاب المحاسبه الماليه علشان نشوف حاجات تانى للمصروفات زى مصروف مقدم او مسروف مستحق او مصروف الاهلاك ومصروف مخصص نهايه خدمه وبلابلابلا
سؤال بقا .. هل المشتريات فى الشركات التجاريه تعتبر مصروف او نفقه او تكلفه او اصول ؟؟ركزززز

بس كده كفايه
وما توفيقى الا بلله


                                                                      رفيق هاشم احمد

الاثنين، 9 نوفمبر 2015

التســــويـــــــات الجـــرديـــــــــة





التســــويـــــــات الجـــرديـــــــــة

حتي يتم إعداد قائمة الدخل وقائمة المركز المالي بشكل يعكس الايرادات والمصروفات والاصول والالترامات بشكل صحيح يجب إعداد مايسمي بالتسويـات الجردية هـذا ويتـم إعـداد التســويـات الجردية في نهاية كل فترة مالية وقبل إعداد القوائم الماليــة بهــدف تعديــل بعــض المصاريــف والايرادات وبعض حسابات قائمة المركز المالي لاظهارها بقيمتهـــا الحقيقيــة .
الفروض والمبادئ المحاسبية التي تحكم قيود التسوية الجردية:
فرص الاستمرارية: والذي يقــوم علي أن المنشأة مستمرة في اعمالها التشغيلية لفترة طويلة لتحقيق اهدافها التى انشئت من اجلها طالما لا يوجد هناك مايشير الي تصفيه الشركة او انهاء نشاطها .
مبـــــدأ الفــــــــترة المحاسبيــــــة: حيث يتم تقسيم حياة المنشأة إلي فترات زمنية قصيرة غالباً ماتكون سنة حيث يـتـم خــلال هــذه الفترات إعداد القوائم المالية لعرضها علي الأطراف ذات العلاقـة لتمكنهــم مــن تحليــل الوضــع المالي وربحيه المنشأة .
مبــــــدأ تحقــــــــق الإيــــــــــــــــراد:حيث مع تقسيم الفترات المحاسبية يواجه المحاسب مشكله توزيع بعض انواع الايرادات التي يمتد تنفيذها لاكثر من فترة محاسبية ولذلك يعتمد الاعتراف بتحقيق الايراد علي احد اساسيين وهما اساس الاستحقاق او الاساس النقدي
أســاس الاستحقاق: يقوم علي الاعتراف بالايراد عند تحقق الواقعة المنشئة للايراد بإتمام عملية بيع السلع أو تقديم الخدمة بغض النظر عن عملية استلام النقدية .
الأســــــــاس النقــــدي: يقوم علي الاعتراف بالايراد عند استلام النقدية وغالباً مايستخدم الاساس النقدي لدي المنشأت الغير هادفة للربح
هذا وقد الزمت معايير المحاسبة المصرية في اطارها النظري كافة المنشآت التجارية والصناعية استخدام مبدأ الاستحقاق للاعتراف بالايرادات والمصروفات .
مبـــــــدأ المــقـــابــلـــــــــــــــــــة: يقوم مبدأ المقابلة علي وجوب تحميل كل فترة مالية بالمصاريف التى تكبدتها المنشأة في سبيل تحقيق الايراد .
فيما يلي شكل يبين العلاقة بين التسويات الجردية ومبدأ الفترة المحاسبية ومبدأ تحقق الايراد ومبدأ المقابلة 

فــــرص الاستثماريـــــة

مبـــــدأ المــقــابلـــــــة

مبـــــدأ تحقــق الإيـــراد

التسـويــات الجرديـــــة

الفتـــــرة المحــاسبيــــة
















أنـــــواع التسويــــات الجرديـــــــــة

تقسم التسويات الجردية الي نوعيين رئيسين :
* التسويات الجردية المتعلقة بالمبالغ المقبوضة أو المدفوعة مقدماً (الايرادات المقبوضة مقدماً والمصاريف المدفوعة مقدماً)
* التسويات الجردية المتعلقة بالمبالغ المستحقة القبض أو الدفع (الايرادات المستحقة القبض والمصاريف المستحقة الدفع 

التسويــات الجـرديــة المتعلقـة بالإيــرادات المقبوضــة مقـدمـاً والمصروفات المدفوعة مقدماً
التسويــات الجـرديــة المتعلقـة بالإيــرادات المقبوضــة مقـدمـاً( الايـرادات غير المكتسبة )
تتمثل الايرادات المقبوضة مقدماً في المبالغ النقدية التي تستلمها المنشأة من العملاء مقابل تقديم سلعة أو خدمه لهم في المستقبل ومن الامثلة علي ذلك مقابل الاشتراك السنوي أو الشهري الذي تقبضه المجلات والصحف مقدماً عند توقيع عقود مع العملاء لتزويدهم بنسخ من هذه المجلات والصحف وشركات تقديم خدمات الانترنت وثمن تذاكر السفر التي تقبضها شركات الطيران نقداً عند بيع التذاكر وهناك العديد من الامثلة الاخري مثل الايجارات، اعلانات الصحف ....... إلخ
هذا وتمثل الايرادات المقبوضة مقدماً التزام علي المنشأة بتاريخ تحصيلها ثم تتحول الي ايرادات عند تقديم الخدمة او بيع السلعة.
ويجب تسوية الايرادات المقبوضة مقدماً بتاريخ نهاية السنة المالية حيث عدم اجراء التسوية يترتب عليه 
* تخفيض ايرادات المنشأة بمقدار الايراد التحققة
* تخفيض صافي ربح المنشأة نظراً لعدم الاعتراف بالايراد المحقق
* تخفيض حقوق الملكية نتيجة تخفيض الارباح 
* تضخيم الالتزامات ( الايرادات المقبوضة مقدماً ) نظراً لعدم اثبات انخفاضها بمقدار الايراد المحقق .

التسويــــات الجــرديـــــة المتعلقـــة بـــالمصـــروفــــات المـدفــوعـــــة مقـدمــــــــاً 
يتم اثبات المبالغ المدفوعة مقدماً اصل في تاريخ دفعها ويتم تسوية حـ / مصاريف مدفوعة مقدماً وبإسم المصروف في نهاية السنة المالية أو الشهر ( في حالة قيام الشركة بإعداد اقفال الحسابات شهرياً ) هذا ويترتب علي عدم تسوية الاعتراف بالمصاريف المتحققة والتي سبق دفعها مقدماً عدم اظهار القوائم المالية بشكل صحيح حيث يؤدي ذلك الي :
* تخفيض مصاريف المنشأة بمقدار المصاريف المتحققة وغير المعترف بها 
* زيادة صافي ربح المنشأة نظراً لعدم الاعتراف بالمصروف المتحقق .
* زيادة ( تضخيم ) حقوق الملكية نتيجة زيادة صافي الربح .
* زيادة ( تضخيم ) الاصول ( المصاريف المدفوعة مقدمأ ) نظراً لعدم اثبات تخفيض قيمة المصاريف المدفوعة مقدماً .


مـثال : 
تقدم شركة المستقبل نت بتقديم خدمات الانترنت للشركات والمنازل وفي 1/10/2015 وقعت الشركة عقد مع شركة الإسكندرية للتجارة لتزويدها بخدمة الانترنت لمدة عام مقابل 1200جنية وقد استلمت شركة المستقبل نت كامل المبلغ عند توقيع العقد .
المطلـوب: اثبات قيود اليومية اللازمة في 1/10/2015 و 31/12/2015 في دفاتر كل من شركة المستقبل نت وشركة الإسكندرية للتجارة .
الحـــــــــــــــــــــــــل :
دفاتر شركة المستقبل نت 1/10/2015
1200 من حـ / النقدية 
1200 الي حـ / ايرادات خدمات انترنت مقبوضة مقدماً
اثبات تحصيل فيه عقد توصيل خدمة الانترنت لشركة الإسكندرية للتجارة لمدة عام 
ايرادات سنة 2015 = 1200 × 3 شهر = 300 
300 من حـ / ايرادات خدمات الانترنت مقبوضة مقدماً 31/12/2015
300 الي حـ / ايرادات خدمات الانترنت 
اثبات مايخص سنة 2015 من ايرادات توصيل خدمة الانترنت لالإسكندرية للتجارة
قائــمـــــة الدخل
قــائـمــــة المــركــــز المـــالـــــي
جنية
ايرادات خدمة الانترنت 300
التزامـــــــات المتـــداولـــــــــة جنية
ايرادات خدمات انترنت مقبوضة مقدماً 900
دفاتر شركة الإسكندرية للتجارة 
1200 من حـ / م. انترنت مدفوعة مقدماً 1/10/2015
1200 الي حـ / النقدية 
اثبات اشــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــتراك الانترنت لمدة سنة 
300 من حـ / مصروف الانترنت 31/12/2015
300 الي حـ / م.انترنت مدفوعة مقدماً 
اثبات مصروف اشتراك الانترنت الذي يخص عام 2015 

مــثــــــــال 2 :
بلغ رصيد العدد والادوات الكتابية والمطبوعات في 1/1/2015 مبلغ 400 جنية، قامت الشركة شراء عدد وادوات في 12/1/2015 مبلغ 600 جنية نقداً، وفي 27/1/2015 قامت الشركة بصرف عدد وادوات من المخزن مبلغ 650 جنية 
المطلــــــــــــــوب : اثبات قيود اليومية اللازمة وبيان كيفية ظهور العدد والادوات في القوائم المالية 
الحـــــــــــــــــــــــــــل
600 من حـ / مخزن العدد والادوات الكتابية والمطبوعات 12/1/2015
600 الي حـ / النقدية 
650 من حـ / م. ( عدد وادوات ) كتابية 27/1/2015
650 الي حـ / مخزن العدد والادوات كتابية
قائــمـــــة الدخــــــــل
قــائـمــــة المــركــــز المـــالـــــي
مصاريف عمومية جنية
العدد والادوات الكتابية والمطبوعات 650
الاصـــــــول المتـــداولـــــــــة جنية
مخزن عدد وادوات كتابية 350

الاصــــــول طويـلـــــة الاجــــــــل
تمتلك معظم المنشأت أصول طويلة الاجل علي سبيل المثال المباني والسيارات والآثاث والالات الصناعية وغيرها والتي تستخدم لفنرات زمنية تزيد عن السنة، ونظراً لان قيمة هذه الاصول تتناقص بمرور الزمن نتيجة عوامل عديدة منها الاستخدام الفعلي والتقادم التقتني لذلك يتم معالجة هذه الاصول علي النحو التالي 
* عند اقتناء الاصول تثبت المبالغ المدفوعة بجعل الاصل مدين وحساب النقدية او البنك او الدائنين دائناً بتكلفة اقتناء الاصل.
* في نهاية كل فترة محاسبية وعند إعداد القوائم المالية يتم تقدير انخفاض قيمة الاصل وذلك بجعل مصروف الاهلاك مديناً ومجمع الاهلاك دائناً.
* هذا ويظهر مصروف الاهلاك في قائمة الدخل اما مجمع الاهلاك فيظهر في قائمة المركز المالي مخصوماً من تكلفة الاصل .
إن عدم اجراء قيد التسوية الخاص بالاهلاك يؤدي الي :
- تخفيض المصاريف بمقدار مصروف الاهلاك 
- تضخيم صافي ربح المنشأة نظراً لتخفيض المصاريف 
- تضخيم حقوق الملكية نظراً لتضخيم الارباح 
- تضخيم الاصول نظراً لعدم اثبات النقص في قيمتها نتيجة الاستخدام او التقادم
هذا ويتم تحديد قيمة الاهلاك لكل فترة محاسبية باستخدام العديد من الطرق منها 
القسط الثابت: بموجب هذه الطريقة يتم توزيع تكلفة الاصل القابلة للاهلاك (التكلفة – الخرده) علي العمر الانتاجي المقدر بالتساوي.
طريقة القسط المتناقص: وتقوم هذه الطريقة علي تحميل الفترات الاولي من عمر الاصل بقيمة اهلاك عالية ثم تبدأ هذه الطريقة بالتناقص عبر مرور الزمن.
طريقة عدد الوحدات المستخدمة: ويتم بهذه الطريقة تقرير عدد الوحدات المتوقع الانتفاع بها من الاصل وبناءً عليه يتم حساب الاهلاك بحسب الوحدات المنتجة.

مثـــــــــال :
في 1/1/2015 اشترت شركة الإسكندرية للتجارة سيارة لنقل البضائع بمبلغ 200.000 جنبية وتم تسديد قيمتها نقداً يقدر عمرها الانتاجي بخمس سنوات وتقدر قيمة الخردة في نهاية عمرها الانتاجي بمبلغ 20.000 جنيه أو 500.000 كم 
المطلوب :
اثبات قيد الشراء 
اثبات مصروف الاهلاك في 31/12/2015 مستخدماً 
- طريقة القسط الثابت 
- طريقة القسط المتناقص ( القسط الثابت علي الرصيد المتناقص )
- طريقة الوحدات المستخدمة إذا علمت أن السيارة تحركت لمسافة 150.000 كم خلال سنة 2015 
بيان كيفية عرض السيارات وم. الاهلاك ومجمع الاهلاك بالقوائم المالية للسنة المالية المنتهية في 31/12/2015 مستخدم قيم طريقة القسط الثابت 



الحـــــــــــــــــــــــــل:
قيد شراء السيارات
200.000 من حـ / السيارات 1/1/2015
200.000 الي حـ / النقدية 
اثبات شراء سيارة نوع ........ موديل ......
حساب قسط الاهلاك 
طريقة القسط الثابت = (التكلفة – الخردة) ÷ عدد السنوات
= (200.000 – 20.000) ÷ 5 =36.000 
طريقة القسط المتناقص ( القسط الثابت علي الرصيد المتناقص ) = 180000×40% = 72000
طريقة الوحدات المستخدمة: 
تكلفة الكيلومتر = 180.000 جنية ÷ 500.000 كم = 0.36جنية/ كم
إهلاك سنة 2015 = 0.36 - × 150000 = 54.000 جنية

قيد الاهلاك ( قسط ثابت )
36000 من حـ / مصروف الاهلاك 31/12/2015
36000 الي مجمع الاهلاك 
اثبـــــات مصـــــروف الاهـــــــلاك للسيــــــارة عــــــــن ســنــــــــــــة 2015
قائــمـــــة الـــدخـــــل
قــائـمــــة المــركــــز المـــالـــــي
المصـاريــف البيعيـــــــة جنية
م. اهلاك سيارات 36.000 
الأصـــول طــويلــــة الأجـــــــل جنية
السيـــــــــــــــــــارات 200.000
يخصم مجمع الاهلاك ( 36.000 )
صافي القيمة الدفترية 164.000

التسويــــات الجــــرديـــــة المتعلقــــــة بـــالايـــــرادات مستحـقــــة القبـــض والمصــروفـــات مستحقـــــة الــــدفــــــــع
الايرادات مستحقة القبض
تتمثل الايرادات مستحقة القبض في قيمة الايرادات المستحقة للمنشأة عن خدمات تم تقديمها للغير الا ان قيمتها لم تستلم حتي تاريخ إعداد القوائم المالية لذلك يجب إعداد قيد تسوية لتعديل قيمة الايرادات بزيادتها بمقدار الايراد المتحقق وغير المستلم.
هذا وفي حالة عدم اثبات قيد التسوية الخاص بالايرادات المستحقة القبض يؤدي الي :
* تخفيض ايرادات المنشأة بمقدار الايراد المستحق وغير المقبوض.
* تخفيض صافي ربح المنشأة نظراً لعدم الاعتراف بالايراد المستحق.
* تخفيض حقوق الملكية نتيجة تخفيض الارباح.
* تخفيض الاصول ( الايرادات المستحقة ) نظراً لعدم اثبات الديون المستحقة للمنشأة علي الغير.


المصروفـــــات مستحقــــــة الـــدفـــــــع:
تتمثل المصاريف المستحقة الدفع في الديون المستحقة علي الشركة مقابل خدمات حصلت عليها ولم يتم تسديد قيمتها حتي تاريخ اعداد القوائم المالية علي سبيل المثال ( الايجارات المستحقة، الرواتب المستحقة ، ........... )
هذا وينتج عن عدم اثبات قيد التسوية الخاص بالمصروفات المستحقة ما يلي :
* تخفيض مصاريف المنشأة بمقدار المصاريف مستحقة الدفع.
* تضخيم صافي الربح نظراً لتخفيض المصاريف.
* تضخيم حقوق الملكية نتيجة لتضخيم الارباح.
* تخفيض الالتزامات وذلك لعدم اثبات المصاريف مستحقة الدفع.
مثــــــــــــــال :
في 1/12/2015 قامت شركة الإسكندرية للتجارة بتأجير عقار لشركة الإسكندرية للإستثمار العقاري بمبلغ 120.000 جنية سنوياً هذا ولم يتم تحصيل أي مبالغ من شركة الإسكندرية للإستثمار العقاري حتى نهاية عام 2015 
المطلــــــــوب :
اجراء قيود التسوية اللازمة أثر هذه القيود علي القوائم المالية لدي كل من شركة الإسكندرية للتجارة وشركة الإسكندرية للإستثمار العقاري
الـحــــــــــــــــــــــــــــــل :
دفاتر شركة الإسكندرية للتجارة
الايجار المستحق = 120000 × 1 = 10000 جنية 31/12/2015
10.000 من حـ / ايرادات ايجارات مستحقة 
10.000 الي حـ / ايرادات ايجار 
اثــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــبات ايراد ايجارات عن عام 2015
قائــمـــــة الـــدخـــــل
قــائـمــــة المــركــــز المـــالـــــي
جنية
ايراد ايجارات 10.000
الأصول المتـــداولـــــــــة جنية
إيرادات ايجار مستحقة 10.000

دفاتر شركة الإسكندرية للإستثمار العقاري
10.000 من حـ / مصاريف الايجار 
10.000 الي حـ / مصاريف الايجار المستحقة 
اثــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــبات مصاريف الايجار عن عام 2015
قائــمـــــة الـــدخـــــل
قــائـمــــة المــركــــز المـــالـــــي
المصاريف العمومية جنية
م. ايجار 10.000
الالتزامات المتـــداولـــــــــة جنية
مصاريف ايجارات مستحقة 10.000
                                                                                                                                             
اعداد الاستاذ / خالد الشيخ
نقلا عن منتدى المحاسبين المصرين